صامويل كرتس جونسون، مؤسس Johnson Wax، يرُد الجميل لمسقط رأس شركته العائلية في راسين بولاية ويسكنسون

صامويل كرتس جونسون يضع المعايير للمسؤولية الاجتماعية للشركة ومفهوم العطاء في المؤسسة

يعود إرث SC Johnson من العمل الخيري إلى مؤسسها، الذي تبرع بنسبة 10% من دخله لتنفيذ تحسينات مدنية.
"أنا أؤمن بأن معظم الناس يفضلون الارتباط بقائد لديه ضمير اجتماعي." – سام جونسون، قائد الجيل الرابع لشركة SC Johnson.

في الكثير من العائلات تؤثر الحكايات التي تنتقل عبر الأجيال على تطلعات الأجيال القادمة. وبصفتنا شركة عائلية، فإن هذا الأمر ينطبق علينا أيضًا. وأحد هذه الموروثات العائلية هو العطاء المؤسسي.

إنه التزام يرجع أصله بكل تفاصيله إلى صامويل كرتس جونسون الذي أسس شركة SC Johnson في عام 1886. ففي كل عام كان يتبرع بنسبة 10 بالمائة من دخله لصالح تنفيذ تحسينات مدنية في مجتمعنا المحلي في مدينة راسين بولاية ويسكونسين.

يُعرف عن صامويل اهتمامه الكبير بدعم الشباب في المجتمع المحلي. وإسهامه في هذا المجال كان يشمل ترأسه لجمعية الشبان المسيحيين (YMCA) المحلية وإعاناته السخية المقدمة لكل من جمعية الشبان المسيحيين وجمعية الشابات المسيحيات (YWCA). كما دعم مدرسة صناعية للأطفال في براكستون بولاية مسيسيبي، وترأس جمعية "Sunshine Society" التي كانت ترعى الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

هذا الاهتمام بدعم الشباب أصبح جزءًا أساسيًا في منظومة قيم شركتنا. واليوم، تساعد SC Johnson في تمويل التعليم بدءًا من برامج القراءة وحتى برنامج التدريب STEM، وتساعد أيضًا في تحقيق الأمل للأطفال المحتاجين.

واجه صامويل نضالات مهنية في أغلب حياته. وعندما نجح لم يفكر في نفسه، بل فكّر في كيف يساعد ويمنح.

أقر صامويل أن الأعمال التجارية يجب أن تكون أكبر من مجرد كسب الدولارات والسنتات. هذه البذرة التي غرسها كانت تنمو مع كل جيل يتوالى على الشركة. ابنه، هربرت إف جونسون الأب كان أول من يتحدث بوضوح عن مبادئنا التوجيهية والمنظور الفريد للشركة لدور الأعمال التجارية الذي تلعبه في المجتمع.

حفيد صامويل، إتش إف جونسون الابن، واصل تبني هذه الفكرة من خلال إضافة نظريته "بالداخل/الخارج" التي تقول بأنكم لا يمكن أن تحصلوا على بيئة صحية داخل الشركة إلا إذا كانت البيئة خارج الشركة صحية أيضًا. تبرع إتش إف بأغلب ماله أثناء حياته، ودافع عن مبدأ العطاء من خلال الشركة.

سام جونسون، قائد الجيل الرابع لشركة SC Johnson، واصل تطبيق هذا التقليد العائلي مشجعًا مسؤولية الشركة وخدمة الآخرين في كل مكان. وقال: "أنا أؤمن بأن معظم الناس يفضلون الارتباط بقائد لديه ضمير اجتماعي أكثر من الارتباط بشخص يقول بأن مهمة العمل التجاري هي ممارسة العمل التجاري". في الوقت الذي قاد فيه سام توسع الشركة من الستينيات إلى عام 2000، فإن قيم الشركة فيما يتعلق بالعمل الخيري والعمل التطوعي كبرت بالتوازي مع ذلك.

أنا أؤمن بأن معظم الناس يفضلون الارتباط بقائد لديه ضمير اجتماعي أكثر من الارتباط بشخص يقول بأن مهمة العمل التجاري هي ممارسة العمل التجاري.
سام جونسون، قائد الجيل الرابع لشركة SC Johnson

في أحد أحدث الأنشطة، قام رئيس الشركة الحالي ومديرها التنفيذي، فيسك جونسون بمواصلة تطبيق التقليد العريق لشركة SC Johnson المتمثل في تقديم إعانات بنسبة خمسة بالمائة من كل الأرباح قبل اقتطاع الضرائب ومنحها لمؤسسات خيرية كل عام، مساعدةً منه في تحسين الأحوال الحياتية للأسر. وفي عامي 2016 و 2017، كمثال واحد فقط، قدمت الشركة تبرعًا بقيمة 15 مليون دولار أمريكي في صورة منتجات وإعانات للأسر التي تواجه أمراضًا منقولة بالبعوض، مثل حمى الدنج وزيكا.

ساعد كل رؤساء شركة جونسون في تعزيز وتوسيع نطاق الالتزام الاجتماعي للشركة تجاه المجتمع المحلي. لكن صامويل كان هو الشخص الذي بعث فلسفة الالتزام هذه إلى الحياة، وأكّد أنها سوف تستمر لمدة تزيد عن قرن في المستقبل.

عائلة جونسونصامويل كرتس جونسون: الرجل السخي صاحب العزم الذي أسّس شركة عائلية

عائلة جونسونجين جونسون: ضمير شركة SC Johnson، وبطلة تعليم الأطفال

عائلة جونسونإتش إف جونسون الابن، استلهم مستقبل SC Johnson من خلال الإبداع والعلوم

عقيدتناوثيقة "This We Believe": قيم شركتنا التي استرشدت بها لخمسة أجيال

المجتمعالعمل الخيري في الشركة، التطوع عند الموظفين: تساعد SC Johnson على تحسين حياة المجتمعات

هدفنامِنح SC Johnson: مبادئنا التوجيهية ومجالات التركيز الخاصة بنا

التالي

التالي

التالي